رسالة مشتركة من منظمات غير حكومية إلى السفراء في مجلس الأمن الدولي بخصوص اليمن

Human Rights Watch

وزارةُ حقوقِ الإنسان تدين وبأشد العبارات إقدام قوات تابعة للقوات الإماراتية، على إعدام أربعة أسرى من الجيش واللجان الشعبية في مديرية موزع بمحافظة تعز.

أدانت وزارةُ حقوقِ الإنسان بأشد العبارات إقدام قوات تابعة للقوات الإماراتية، على إعدام أربعة أسرى من الجيش واللجان الشعبية في مديرية موزع بمحافظة تعز.

وقالت ” إنّ هذا العملَ الإرهابيَّ الجبانَ واللاأخلاقي المُرتكبَ من قبل ما تسمي نفسها بالشرعية ومرتزقتها المدعومة من القوات الإماراتية ودولِ تحالف العدوان بقيادة السعودية تجاه الأسرى من الجيش واللجان الشعبية يتنافى مع الشريعة الإسلامية وقواعد وأحكام القانون الدولي لحقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني وخاصة اتفاقية جنيف الثالثة المتعلقة بحماية الأسرى “.

ودعت وزارة حقوق الإنسان، الأمم المتحدة ومجلسَ الأمن إلى النهوض من غفلتهم وسباتهم الذي طال كثيرا، والذي بسببه تأثرت كل قواعد المنظمة الدولية وأحكامها التي صيغت لحماية الإنسان وصون حقوقه الأساسية.

بسم الله الرحمن الرحيم
تدينُ وزارةُ حقوقِ الإنسان وتستنكر بأشد العبارات العمل الاجرامي والارهابي والتصرف الهمجي والوحشي الذي يتنافي مع القيم الاسلامية والدينية والاخلاقية والإنسانية ما أقدمت عليه ما تسمي نفسها بالشرعية المحمية من دول تحالف العدوان بقيادة السعودية والقوات الاماراتية من ارتكاب مجزرة بشعة في اعدام أربعة اسرى من الجيش واللجان الشعبية في مديرية موزع بمحافظة تعز وذلك يوم السبت 23 يوليو 2017م ، وبصورة تؤكد فقدانهم للقيم الدينية والاخلاقية التي نادي بها الله سبحانة من خلال قتل الأسرى ذبحاً ورمياً وتمثيلاً بالجثامين. واذ تشيرُ وزارةُ حقوقِ الإنسان إلى أنّ هذا العملَ الإرهابيَّ الجبانَ واللاأخلاقي المُرتكبَ من قبل ما تسمي نفسها بالشرعية ومرتزقتها المدعومة من القوات الاماراتية و دولِ تحالف العدوان بقيادة السعودية تجاه الاسرى من الجيش واللجان الشعبية تأتي منافية لاحكام الشريعة الاسلامية وقواعد واحكام القانون الدولي لحقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني وخاصة اتفاقية جنيف الثالثة المتعلقة بحماية اسرى الحرب . وتجدد وزارة حقوق الإنسان مطالبها للأمم المتحدة ومجلسَ الأمن بسرعة نهوضهم من غفلتهم وسباتهم الذي طال كثيرا، والذي بسببه تأثرت كل قواعدها وأحكامها التي صيغت لحماية الإنسان وصون حقوقه الأساسية، وتحثهم على الإسراع بوقف كافة أشكال الاعمال والممارسات الارهابية والأجرامية الممنهجة على الشعب اليمنني ومقدراته والتي ترتكبها مرتزقة دول تحالف العدوان بقيادة السعودية والامارات و تؤكد الوزارة ضرورة إنفاذ مطالبها المتكررة في تشكيل لجنة دولية مستقلة ومحايدة؛ لتقصي الحقائق والتحقيق في كل المجازر التي أرتكبتها دول العدوان ومرتزقتهم وما تسمى نفسها بالشرعية وماتزال ترتكبها علی مرأی ومسمع من العالم.
صادر عن وزارة حقوق الإنسان -الجمهورية اليمنية – صنعاء. 23 يوليو 2017