إعصار ماكانو يضرب سواحل سقطرى ويغرق ثلاث سفن ويقطع التيار الكهربائي (تفاصيل+صور)


أعلنت اليوم الأربعاء حالة الطوارئ في جزيرة سقطرى اليمنية جراء إعصار ماكانو الذي يضرب سواحل الجزيرة ويتوقع ان تمتد تأثيراته إلى مناطق ساحلية أخرى في اليمن.

وأفادت مراكز الأرصاد أن إعصار ماكانو تطور إلى إعصار من الدرجة الأولى وقد بدأ بضرب سواحل جزيرة سقطرى بالتزامن مع منخفض جوي ستمتد تأثيراتها للسواحل اليمنية الأخرى، حيث أعلنت حالة الاستنفار القصوى في الجزيرة.

وبحسب معلومات حصل عليها المراسل نت فقد غرقت سفينتان الأولى في ساحل جزيرة سقطرى والثانية شرق سواحل مدينة حديبو عاصمة سقطرى فيما جنحت سفينة ثالثة هناك ويتوقع غرقها فيما فقدت الاتصالات مع البحارة الذين تم احتاسبهم في عداد المفقودين.

وبدأ الإعصار بأمطار غزيرة مصحوبة برياح شديدة ما لبثت أن تحولت إلى إعصار من الدرجة الأولى وأدت إلى انقطاع التيار الكهربائي في جزيرة سقطرى.

وقال مركز الأرصاد في محافظة حضرموت في بيان حصل عليه المراسل نت أمس الثلاثاء إن المنخفض المداري تعمق إلى عاصفة مدارية في بحر العرب أفادت فيه بأن صور الأقمار الصناعية وخرائط التحليل أوضحت تعمق الحالة المدارية إلى درجة (عاصفة مدارية) حيث تشير إلى تمركزها على خطي عرض وطول (9.6 درجات شمالاً – 57.2 درجة شرقاً ) بسرعة رياح تتراوح بين 34 إلى 40 عقدة.

وأوضح البيان أن الاعصار يتحرك باتجاه شمال غرب ثم يميل للشمال الشرقي من جزيرة سقطرى وسيقترب أكثر من المنطقة الواقعة بين محافظة ظفار في سلطنة عمان وأجزاء من محافظة المهرة ولا تأثيرات مباشرة على محافظة حضرموت خلال 72 ساعة القادمة.
المراسل نت

وزير العدل يهنئ قائد الثورة والقيادة السياسية بحلول شهر رمضان


[18/مايو/2018]

صنعاء – سبأ:
هنأ وزير العدل القاضي احمد عبدالله عقبات، قائد الثورة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي، والقيادة السياسية ممثلة بالأخ مهدي المشاط رئيس المجلس السياسي الأعلى وأعضاء المجلس بحلول شهر رمضان المبارك.

وأشار وزير العدل إلى ما يمثله شهر رمضان من محطة إيمانية لتزكية النفوس والاستمرار في التحرك الجاد على كافة المستويات للتصدي للعدوان البربري.

ونوه وزير العدل بتضحيات أبطال الجيش واللجان الشعبية في سبيل الدفاع عن الوطن واستقلاله.. داعيا الشعب اليمني إلى اغتنام الشهر الكريم بالمزيد من البذل والعطاء ورفد الجبهات بالمال والسلاح والرجال، والاهتمام بالشهداء والمحتاجين.

وابتهل إلى الله العلي القدير أن يكتب للجميع في هذه الأيام المباركة ما كتبه لعباده الصالحين، وأن يؤيد الشعب اليمني بنصره وأن يرحم الشهداء ويمن بالشفاء العاجل للجرحى ويُعيد المفقودين والأسرى إلى أسرهم.