وزارة العدل تحيي الذكرى الثانية لاستشهاد القاضي ربيد


[25/يناير/2018]
صنعاء -سبأ:
أحيت وزارة العدل اليوم الذكرى السنوية الثانية لاستشهاد القاضي يحيى ربيد وتسعة من أفراد أسرته بغارة لطيران العدوان على منزلة بالعاصمة صنعاء.
وفي الفعالية التي حضرها عضو المجلس السياسي الأعلى محمد النعيمي والنائب العام القاضي ماجد الدربابي وعدد من قيادات ومسئولي السلطة القضائية والحكومة وقيادات حزبية ومشائخ وشخصيات الاجتماعية، أشاد رئيس مجلس القضاء الأعلى القاضي أحمد المتوكل بمناقب فقيد الوطن القاضي ربيد والذي كان رمزا للقضاة ونبراسا في تحقيق العدالة وإنصاف المظلومين.

ولفت إلى أن الفقيد عرف بين زملائه بأخلاقه الرفيعة وكفاءته وصرامته في قول الحق وكان مثالا يحتذى به .. مؤكدا أن استهداف العدوان للقاضي ربيد وأسراته في منزلهم جريمة حرب وانتهاك ضد الإنسانية واستخفاف بدماء اليمنيين .

وأكد القاضي المتوكل أن هذه الجريمة لا يمكن أن تسقط بالتقادم .. وقال ” إن هذه الجريمة لا يمكن تناسيها في المؤسسة القضائية وغيرها من آلاف الجرائم التي ارتكبها النظام السعودي الإماراتي بصفتها أدوات رخيصة للنظام الأمريكي والصهيوني “.

وقال ” إن الجريمة التي ارتكبت بحق الشهيد ربيد وأفراد أسرته تأتي ضمن سلسلة من جرائم العدوان بحق الشعب اليمني، وأصبح لزاما علينا شرعا وعقلا الدفاع عن الوطن وأمنه واستقراره ” .

من جانبه أكد وزير العدل القاضي أحمد عقبات، أهمية إحياء ذكرى الشهداء لما فيها من معاني تجسد روح الفداء والتضحية في الدفاع عن الوطن، كما تسهم في دفع أبناء الوطن للبذل والعطاء في سبيل مقارعة الظلم والباطل والعدوان.

وأشار إلى أن استهداف العدوان للشهيد مع أفراد أسرته، يكشف مدى قبح العدوان، حيث لم يتركوا وسيلة من وسائل الإجرام إلا وارتكبوها ظلما وعدوانا .. لافتا إلى أن ما يقدمه الشعب اليمني من تضحيات في مواجهة العدوان يأتي قناعة منه بوقوع تحالف العدوان في خطيئة بقتله واستهدافه للعلماء والقضاة والمواطنين الآمنين .

وأكد القاضي عقبات استحالة انحناء الشعب اليمني أو تنازله عن كرامته ودماء شهدائه، وأنه بات على الشعب اليمني تحمل مسؤولية في الدفاع عن الوطن والكرامة والسيادة.

بدوره أشاد ورئيس مجلس التلاحم القبلي ضيف الله رسام، بمناقب شهيد العدالة القاضي ربيد .. داعيا إلى التحرك والتوجه إلى ميدان الشرف والكرامة للثأر لشهداء الوطن وصد الغزاة، والتحشيد لمواجهة تصعيد تحالف العدوان.

وثمن رسام نيابة عن قبائل اليمن تضحيات الشهداء في الدفاع الوطن .. مؤكدا التزام القبائل اليمنية بدحر العدوان .

في حين دعا الشيخ صالح ربيد في كلمة عن أسرة الشهيد إلى تكاتف الجهود والاصطفاف في مواجهة العدوان ومساندة الدولة في الدفاع عن الوطن وأمنه واستقراره.

وأشار إلى ضرورة الرد بقوة على تصعيد العدوان ومواصلة دعم الجبهات بالمال والرجال والسلاح.

وكانت قد أقيمت وقفة أمام منزل الشهيد القاضي يحيى ربيد، شارك فيها قيادات قضائية وشخصيات اجتماعية ومشائخ وجيران وأهل الشهيد، للتنديد بجرائم العدوان والتأكيد على أهمية استمرار الصمود والتحشيد لمواجهة تصعيد العدوان .